كلامٌ لا تُحتمل خفّته

كما في عصر التدوين الذهبي، ها أنا آخذ تعليق أحدهم، على تدوينة أحد الأصدقاء، فأردّ عليها بتدوينة كاملة. لماذا أفعل ذلك؟ لأن رديّ لن يُعجب الكثيرين (بحسبما أفترض)، فالأسلم أن أُبقي كلماتي هنا. تمهيد كل ليلة، في مثل هذا التوقيت، حين يُداهمني التعب والإرهاق.. تتشكّل أفكار شيطانية داخل عقلي. أحاول دفعها؛ تارةً بالتأمل وتارة عبر […]

لأنني لم أجد من يستمع إليّ ..

أكتب الآن لأنني أخبرت ريمة غير مرة: ذاك جوهر التدوين. لن أملّ قول أنني لست على ما يُرام. فمن حقيّ أن أُعبّر عن ذلك للعالم، حتى لو رفض الاستماع إليّ. ولن يشكّل فرقًا إن أعتبرني أحدهم شكّاءًا! لا يمكنني اعتبارها مرحلة صعبة وستمضي. وليست حتى حياةً صعبة؛ بل حياةً مسحوبة المعنى. ناقمٌ أنا على هذا […]

أربعة أيام عمل في الأسبوع، فماذا عن اليوم الخامس؟

قعقعة وصخب الصباح. بقايا القهوة تلطخ قاعدتيّ زوج من الأكواب. أطباق الإفطار مكدّسة في الحوض. صوت خطواتي في الردهة يرتد عبر المنزل وتصطدم المفاتيح بالأدراج مثل الصنج. ذهب الجميع؛ إما للعمل أو للمدرسة. إلا أنا! أعمل أربعة أيام في الأسبوع واليوم هو #5: يوم عدم العمل. فماذا أفعل الآن؟ في جميع أنحاء العالم، تتعاظم نسبة […]

بفرض أننا أصدقاء …

لا أعلم لمَ أكتب، إن كنت لا أنتظر شيئًا من أحد. لكنها مساحتي الشخصية التي أحاول منذ سنوات بنائها. تمر ليالٍ أحاول فيها إقناع نفسي بالنوم، رغم أن الأرق لا يُصيبني. لذا سأصحح العبارة: أُقنع نفسي بالنوم، بدعوى أن الغد يحمل شيئًا مختلفًا.أنا فقط أريد الحديث، وأبحث عمّن يستمع إليّ دون تقديم نصائح، لكنني في […]

اروِ قصة حقيقية لو سمحت!

أواخر عام 2019، ذهب خبير التسويق، جيسون ميلر Jason Miller، إلى حفل ضمن مسرح صغير في لندن، حيث يعيش. وذلك بُغية رؤية [سينيد أوكونور Sinead O’Connor]، المغنية إيرلندية الأصل وكاتبة الأغاني الأسطورية والتي وصلت القمّة أوائل التسعينات، بنسختها من أغنية Nothing Compares 2 U. قبل حفل 2019، كانت سينيد متوارية عن الأنظار، صحيحٌ أنها كانت […]

هل يستطيع الدعم النفسي الاجتماعي إنقاذ حياتي؟

بعد اشتداد حدّة الأفكار الانتحارية، وخروجي بأفكار أكثر فعاليّة لإنهاء حياتي. قررت اللجوء إلى الحل الأخير من وجهة نظري: الدعم النفسي الاجتماعي. وهنا لجأت إلى أ. هبة الرفاعي، بعد إشادة العديدين بأسلوب حديثها الدافئ، والنتائج التي حصدوها من جلساتها.وصلنا للموعد المقرر معًا؛ أحترم الملتزمين بمواعيدهم. بدأت الجلسة بسؤالي عمّا يُزعجني.اختنقت بالكلام، وحِرت ما أقول وفي […]

استعادة قدراتك الإبداعية أسهل مما تتصور!

أصبح الاكتناز الرقمي “Digital Hoarding” اليوم معاناة عالمية. فمع كل دقيقة: [المصدر] بات الانتباه العملة الأعلى قيمة. ونحن ندفع الثمن. حجم المحتوى الهائل مُرهق فعلًا! وكما تنص مفارقة الاختيار “Paradox of choice”، أمام مجموعة واسعة جدًا من الخيارات المتاحة، يتوتر الناس ويقلقون، وفي نهاية المطاف يشعرون عدم الرضا أو شلل اتخاذ القرار عوض التحرر أو […]

ماذا حدث بعد أول محاولة انتحار؟

لا أعلم لمَ قد أوثق تجربة كهذه؛ أول محاولة انتحار! إنما أجد في داخلي رغبة لأكتب عنها. ربما لأنني مررت بما مرّت به مشاعل هنا. وأردت من قارئي العزيز الانتباه للمؤشرات التي تحملها محاولة انتحار. لا أُنكر أن تعليقات الأصدقاء على تدوينة [3 أيام على اجتياح الأفكار الانتحارية] طبطبت على قلبي فعلًا، إنما بعد أن […]

3 أيام على اجتياح الأفكار الانتحارية

مع مضي شهر على أولى جلسات العلاج النفسي، بدأت أعاني مشاكل في النوم، ليس الأرق فحسب. ولكن الأفكار الانتحارية كنت أتخيل نفسي أغرز حقنة هواء في أحد شراييني، فتلك طريقة أقل دموية، وأفترض أنها أقل ألمًا. لم أكن أتمكن من النوم قبل السادسة صباحًا، متمنيًا ألّا استيقظ أبدًا. في النهار، يبدو كل شيء على ما […]

لماذا لا تتحدث عن نفسك؟ [خلاصة 33 عامًا]

ربما لم أعد أتابع مدونة (قصاصات هيفاء القحطاني) بذات الزَخم، غير أنها ما زالت مُلهمة بالنسبة ليّ. في إحدى قراءاتي الأخيرة، مررت بتدوينتها ٤٠ سؤال للأربعين – قصاصات. فقررت أن أحذو حذوها، وأُجيب عن قسم من الاسئلة التي وصلتها، محاولًا تقديم خلاصة تجربة 33 عامًا عِشتها كغريبٍ حتى عن نفسي. لكن قبل ذلك.. أودّ شكر […]

تمرير للأعلى